دبي تختبر “أول طائرة أجرة بدون طيار في العالم”

دبي

أجرت دبي رحلة تجريبية لما تأمل أن يكون أول طائرة أجرة (تاكسي) بدون طيار في العالم.

وتتسع مقصورة الطائرة المروحية، التي صنعتها شركة “فولوكوبتر” الألمانية، لشخصين.

وتستخدم الطائرة 18 مروحة، وبوسعها التحليق لمدة 30 دقيقة، وتصل سرعتها القصوى إلى 100 كيلومتر في الساعة.

والطائرة، المصممة للطيران لمدة لا تزيد على 30 دقيقة، مزودة باحتياطيات سلامة عديدة، منها بطاريات احتياطية ومظلات لمواجهة أسوأ حالات الطوارئ المحتملة.

وأثناء الاختبار، حلقت الطائرة على ارتفاع 200 متر، وعبرت رقعة من الرمال تعصف بها الرياح.

وسيكون بوسع الركاب حجز الرحلات على متن الطائرات الأجرة ومتابعة موعد وصولها ومسارها باستخدام تطبيق للهواتف الذكية.

وتتنافس شركة “فولوكوبتر” مع أكثر من 10 شركات أوروبية وأمريكية تستوحي من قصص الخيال العلمي طرازاتها الخاصة لطائرات مروحية بدون طيار لنقل الركاب داخل المدن.

ومن هذه الشركات عملاق صناعة الطائرات “إيرباص”، التي تطمح لتسيير طائرة أجرة بدون طيار بحلول عام 2020، و”كيتي هوك” المدعومة من أحد مؤسسي محرك البحث العملاق “غوغل”، بالإضافة إلى شركة “أوبر” لسيارات الأجرة.

وترغب الإمارات بأن تكون مميزة في المنطقة. وتخطط لإرسال مسبار إلى المريخ بحلول عام 2021، في ما سيكون أول مهمة فضائية عربية.

يذكر أن دبي كانت رائدة بتسيير أول قطار أنفاق بدون سائق في المنطقة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *