ظافر عابدين يبرر ظهوره عارياً في أحد الأفلام ويكشف اصابته بالسرطان

ظافر

كشف النجم التونسي ظافر العابدين للمرة الأولى عن تعرضه لأزمة صحية خلال تصويره مسلسل “تحت السيطرة” مؤكداً تم تشخيص مرضه في وقت من الأوقات على أنه سرطان، ما جعله يعيش فترات صعبة، إلى أن تم اكتشاف خطأ التشخيص.

ظافر

وقال خلال لقائه مع الإعلامية وفاء الكيلاني ببرنامج “المتاهة”: “كافة الأنباء التي تم تداولها عن اعتذاري الفترة الماضية عن مشاركة الفنانة اللبنانية نادين نجيم، في عمل درامي بسبب تعرضي لوعكة صحية، كانت صحيحة”.

2

وبكى ظافر خلال حديثه عن والده الذي وافته المنية منذ فترة طويلة، لافتاً إلى أن علاقته به كانت جيدة جداً، مؤكداً أنه لم يكن متواجداً وقت وفاته حيث كان يتواجد بالعاصمة البريطانية لندن، وهو ما جعل الأمر صعبا بالنسبة له، ما دفع وفاء للاعتذار قائلة: “أنا أسفة مكنتش عايزة أصحي أحزانك”، ورد قائلاً “الأحزان على الناس التي نحبها هامة جداً”.

وأكد العابدين أنه شخص غير متعدد العلاقات النسائية منذ صغره، مؤكداً أن السبب في ذلك يعود لخجله الشديد رغم تهافت الفتيات. ونفى أن يكون سبب زواجه من زوجته البريطانية هو الحصول على الجنسية، مؤكداً أنه كان قد حصل على الجنسية الإنكليزية بالفعل قبل أن يتزوج، لأنه مقيم في إنكلترا لمدة تزيد عن 8 سنوات.

كما دافع عن ظهوره عارياً في أحد الأفلام البريطانية، مؤكداً أن قصة العمل كانت نبيلة للغاية، موضحاً بأن الفيلم البريطاني الذي تعرض بسببه للهجوم كان يتناول قصة حرب العراق والانتهاكات التي تعرض لها العراقيين على يد القوات الأميركية والإنكليزية، مما دفع التلفزيون البريطاني إلى منع عرضه على الشاشات  لفترة من الوقت.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *