أمريكا ستغير تكتيكها العسكري في مكافحة تنظيم الدولة

قوات امريكية

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أنها بصدد تغيير تكتيكها العسكري ضد تنظيم الدولة في سوريا والعراق بشكل يكون أسرع وأقوى في القضاء عليه.

وذكر وزير الدفاع الأمريكي “جيمس ماتيس” في تصريحات له اليوم أن “الإدارة الأمريكية بصدد تغيير استراتيجيتها القائمة على استنزاف التنظيم في سوريا والعراق، واعتماد تكتيكات تهدف لحصر أفراد التنظيم في مناطق معيّنة وتدميرهم تمامًا”، مشيرًا أن “الاستراتيجية الأمريكية الجديدة تهدف إلى منع المقاتلين الأجانب من الهروب، ومن ثَمَّ العودة إلى شمال إفريقيا وأوروبا وأمريكا وآسيا”.

واستشهد الوزير بالخطة الجديدة مستعينًا بتجارب حدثت في الأراضي العراقية والسورية قائلًا: “كما ترون، فمن خلال الاستراتيجية الجديدة، القوات العراقية تحاصر التنظيم غربي الموصل، وعازمة على تدمير عناصر التنظيم بالكامل والحلفاء السوريين، “في إشارة إلى ميليشيا سوريا الديمقراطية” أيضًا محاصرين تنظيم الدولة في الرقة”.

وشدّد ماتيس على أن “الإدارة الأمريكية ستبذل جهودًا أكثر شمولًا عندما تتم هزيمة تنظيم الدولة، من أجل منع خلق عدو جديد في نفس المنطقة”.

تجدر الإشارة إلى أن مناطق سيطرة تنظيم الدولة بدأت تشهد انحسارًا كبيرًا خاصة في الأراضي السورية، حيث انسحب التنظيم قبل ثلاثة أسابيع من مدينة الطبقة لصالح وحدات الحماية الكردية، ومؤخرًا من مناطق القلمون الشرقي لصالح النظام السوري، فيما بدأ التنظيم الانسحاب بشكل تدريجي من مدينة الرقة بفعل استهدافه من قِبَل التحالف الدولي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *